الثلاثاء، 14 أبريل، 2009

صورة معاني جويريده :فاروق سلوم



صورة معاني جويريده .. بورتريه لرواية وتاريخ
فاروق سلوم

ان قراءة رحلة ديللافاليه كشفت لي عن صورة الشــرق – غوته
قلت في نفسي حتى لو لم يكن لدي غاية لاسفاري فهذه الفتاة كافية لارحل الى بغداد – ديللافاليهمعاني جويريده ..
هذه السيدة البغدادية التي كانت تسكن كلواذا في بغداد .. هي وعائلتها العريقة
حتى لحظة قدرها المكتوب في اوائل القرن السابع عشر .. مع الرحالة الأيطالي ديللافالية .. تؤرخ صورتها وحكايتها لصفات في الطبيعه العراقية وتفتحها منذ قرون .
هذه السيدة ابنة محلة كلواذا التي صارت فيما بعد محلة الجادرية والكرادة الشرقية .. تثير صورتها التي رسمها رسام ايطالي في بداية القرن السابع عشر وثيقة مهمة تستدعي القراءة والبحث منذ اقترنت بالرحالة الأيطالي ديللافاليه - 1586 .. لقد كلفني الصديق الروائي والكاتب سليم مطر بالكتابة للعدد المزدوج من مجلة ميسوبتيميا الصادر عام 2004 المخصص للحديث عن المرأة في وادي الرافدين ، واتفقنا ان اكتب في اكثر من موضوع عن نساء العراق في فترات مختلفة وشهيداته خلال القرن الثالث الميلادي .. وعن تجاربي الشخصية في العيش او التعرف .. كما قمت بتلخيص كتاب رحلة ديللافليه الذي ترجمه وحققه الأب د. بطرس حداد ، لما ينطوي عليه من اهمية تاريخية خلال اخصب فترات الأستشراق .. مثلما ينطوي على حكاية عاطفية غريبة تتصل بأمرأه ورجل لعب الحدس والمصادفة دورهما في احداث حكايتهما .. وظهر الموضوع بتوقيع- تلخيص ميسوبتيميا بغداد- فيما ظهر اسمي على موضوع آخر حول نساء في حياتي ..
تكملة في الرابط التالي:-

ليست هناك تعليقات:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...